النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: علم البرمجة اللغوية العصبية

علم البرمجة اللغوية العصبية هو علم يساعد على تحقيق النجاح في الحياة الشخصية وللآخرين ... فهو يساعد على : 1- إتقان مهارة اتصال الإنسان بذاته فيكتشف

  1. تكبير الخط تصغير الخط
    بتاريخ : 12-08-2014 الساعة : 04:52 PM رقم #1

    علم البرمجة اللغوية العصبية




    الصورة الرمزية المربد

    • بيانات المربد
      رقم العضوية : 2
      عضو منذ : Feb 2011
      المشاركات : 13,914
      بمعدل : 5.08 يوميا


  2. علم البرمجة اللغوية العصبية

    هو علم يساعد على تحقيق النجاح في الحياة الشخصية وللآخرين ... فهو يساعد على :

    1- إتقان مهارة اتصال الإنسان بذاته فيكتشف طاقاته الكامنة , وبالتالي يتمكن من استثمارها.
    2- إتقان مهارة اتصال الإنسان بالآخرين والتأثير عليهم .
    3- بالإضافة إلى ذلك فتقنيات هذا العلم تستخدم في العلاج النفسي .

    علم البرمجة اللغوية العصبية يجيب عن الاستفسارات التالة :

    كيف ندير أنفسنا ونتحكم بذواتنا ؟
    كيف نستطيع تكييف مشاعرنا وتغيير سلوكنا لتحقيق أهدافنا ؟
    كيف نكتشف الطاقات الكامنة في أنفسنا وكيف نستثمرها ؟
    كيف نتعامل مع المتغيرات النفسية ؟
    كيف نتعامل مع الصراع الداخلي بين أجزاء النفس الإنسانية ؟
    كيف نفهم الآخرين ؟
    كيف نتعرف على أنماط الناس وكيف نتعامل مع مختلف تلك الأنماط ؟
    كيف نؤثر في الآخرين بشكل حاسم وسريع ؟ كيف نحقق التفاوض الناجح ؟


    نموذج هرم المستويات المنطقة العصبية ( الجزء 1 )

    كثيرة هي النظريات التي حاولت ولا تزال تحاول أن تفسر الدوافع الانسانية. وتهدف هذه النظريات إلى الوصول إلى نموذج لديه القدرة على تفسير أكبر قدر من الناس بالاضافة إلى قدرته على إعطاء ارشادات عملية لمستخدمه إلى الجوانب التي يحتاج إلى العناية بها ليزيد الدوافع الإيجابية ويقلل الدوافع السلبية.

    سنتحدث عن النموذج الذي يمثل من وجهة نظرنا أفضل ما توصل إليه العلم في هذا المجال ألا وهو نموذج هرم المستويات المنطقة العصبية .

    مزايا هرم المستويات المنطقية العصبية :

    • تتمثل فيه جميع جوانب الشخصية المتكاملة التي تمثل مداخل إلى الدوافع.

    • يجمع بين الجانب الفكري والسلوكي والشعوري الروحاني للشخصية.

    • نموذج عملي وسهل التطبيق.

    • لدية القدرة على تشخيص وتحليل الجوانب المتشابكة في نفس وعقل الانسان وجعلها أقرب للفهم.

    • يبين بشكل مبسط العناصر الأكثر تأثيرا في الشخصية مما يساعدنا على التوجه مباشرة نحو حلول فعالة وتجنب الانتكاسات.

    ماهو نموذج هرم المستويات المنطقة

    نموذج هرم المستويات المنطقية العصبية عبارة عن نموذج مستعار من علم النفس يعمل هذا النموذج على فهم ستة جوانب في الشخصية الإنسانية وعلى أساس هذا الفهم يمكن تفسير سلوكيات الانسان وما ينتج عنها من إنجازات وبناء على هذا الفهم يتم التعرف على الجوانب التي ستساعدنا على التطوير والتحسين.

    تتمثل شخصية الانسان وفقا لهذا النموذج في ستة مستويات هي :




    ________________________________________

    المستوى الأول ( قاعدة الهرم ) : البئية

    تمثل البيئة المحيط الذي يعيش فيه الانسان من بشر وأشياء. ففي المنزل هنالك الوالدين والإخوة والأخوات وأثاث المنزل وتجهيزاته وكذلك حالة الطقس تعتبر من مكونات البئية. وفي العمل هنالك عناصر أخرى مثل زملاء العمل والمدير وأثاث المكتب، وهكذا تختلف البيئة من مكان لآخر، وعناصر البيئة هذه لها دور في توليد الدوافع لدى الانسان أو كبحها، وتوفير العناصر البيئية المناسبة يساعد على توفير جو مناسب للعمل وبناء المستقبل.

    يدخل ضمن عناصر البيئة العناصر التي مر بها الانسان خلال حياته مثل المدرسة التي تعلم فيها، والمعلمون الذين تعلم على أيديهم ومناهج التعليم التي صقلت معارفه وخبراته ... وكذلك عناصر تاريخ الأمة التي ينتمي إليها بما فيه من عناصر قوة وضعف.

    القيم

    الروحية

    الهوية الشخصية

    القيم والاعتقادات

    القدرات

    السلوك

    البيئة

    كل هذه العناصر البيئية تشكل قاعدة يستند إليها الانسان في بناء مستقبله ورسالته في الحياة، وبقدر ما يراه في بيئته من عناصر إيجابية تكون حافزا له على العمل والانجاز وإذا كان لا يرى في بيئته إلا السلبيات كان ذلك دافعا لك على اليأس والخمول وعدم العمل.

    هنالك تأثير متبادل بين المستويات الستة تمثله الأسهم الصاعدة والهابطة. فالبيئة تؤثر على السلوك والسلوك يؤثر على البيئة. وضخامة السهم الهابط تشير إلى أن تأثير المستوى الأعلى أكبر من تأثير المستوى الأدنى. وسنبين ذلك بالتفصيل لاحقا.



    " يابن آدم إنما أنت أيام فإذا ذهب يومك ذهب بعضك "
    الحسن البصري

    تعلم من تجارب الآخرين
    فلن تعيش الوقت الكافي لتتعلم كل شيء بنفسك
    الذي لا يطبق حلولا جديدة عليه أن يتوقع مصائب جديدة (براين تريسي)


    ________________________________________



    ________________________________________

    المستوى الثاني : السلوك

    السلوك يشير إلى كل ما يقوله الانسان ويفعله. فالكلام والحركة والعمل والنشاط والكسل والغضب كلها سلوكيات مختلفة الأشكال ( نريد التفريق هنا بين الشعور بالغضب والذي يمثل حالة نفسية شعورية والتصرفات الناتجة عن ذلك وهي المقصودة هنا ). والسلوك يمثل مكونا هاما من مكونات شخصية الانسان الظاهرة للعيان.

    فإذا كانت البيئة في الخارج حارة ( الجو حار )، سينشأ عن ذلك سلوك تذمر وكسل وخمول ... وهنا التأثير من أسفل لأعلى. وهذا في حالة الانسان صاحب المرجعية الخارجية القوية ، بمعنى الانسان الذي يتأثر بالعوامل الخارجية. أما الانسان صاحب المرجعة الداخلية ( الذاتية ) القوية فإنه سيعمل على مقاومة العوامل الخارجية ( البيئة ) ويعمل على تحقيق أهدافه مهما كانت الظروف الجوية. وهذا يتمثل في قول الشاعر لطالب العلم :

    إذا أنت يؤذيك حر المصيف ويبس الخريف وبرد الشتا

    ويلهيك حسن زمان الربيع فأخذك للعلم قل لي متى

    وبنفس هذه الطريقة ينطبق هذا الأمر على البيئة الاجتماعية والاقتصادية والمادية ... إلخ.



    " يابن آدم إنما أنت أيام فإذا ذهب يومك ذهب بعضك "
    الحسن البصري

    تعلم من تجارب الآخرين
    فلن تعيش الوقت الكافي لتتعلم كل شيء بنفسك
    الذي لا يطبق حلولا جديدة عليه أن يتوقع مصائب جديدة (براين تريسي)


    ________________________________________


    12-04-2006, 10:21 PM #5

    diamond
    متعلم ممميز

    ________________________________________




    بيانات اضافيه [ + ]

    رقم العضوية : 212
    تاريخ التسجيل : Feb 2006
    أخر زيارة : 12-04-2007 (08:51 PM)
    المشاركات : 978 [ + ]

    التقييم : 121

    لوني المفضل : Cadetblue
    آعجبنيً: 0
    تلقي آعجاب 4 مرة في 3 مشاركة
    ________________________________________

    المستوى الثالث : القدرات

    ونقصد بالقدرات هنا كل قدرة يمكن أن يوظفها الانسان في حياته، سواء

    امتلك هذه أم لم يمتلكها. فامتلاكه لها يعتبر دافعا بينما فقدها سيشكل كابحا. والقدرات المقصودة هنا تشمل القدرات العلمية المعرفية والقدرات العقلية التفكيرية والمهارات والخبرات والتجارب الحياتية وحتى القدرات الجسدية المادية ، فكلما ازداد رصيد الانسان من هذه القدرات كلما قويت الدوافع المساعدة على النجاح، والعكس بالعكس.

    والتأثير والتأثر بين القدرات وما دونها وما فوقها وارد. فالانسان الذي لدية قدرة على الخطابة مثلا ( حسن اختيار الكلمات المناسبة ودرجة الصوت الملائم ... ) ، سينتج عنه في أرض الواقع سلوك الخطابة ( الفعل ) ، وهنا التأثير من أعلى لأسفل. أما إذا لم يكن الانسان لديه قدرة الخطابة فإنه يستطيع أن ينميها بممارسة الخطابة كسلوك ، وهنا التأثير من أسفل لأعلى. الاتجاه من أعلى لأسفل مضمون النتائج أما الاتجاه المعاكس فقد يفشل أحيانا.

    وهنا يتبين لنا بشكل أوضع التأثير الأقوى للمستويات الأعلى في هرم المستويات المنطقية العصبية. فبرغم أن مساحة الهرم تضيق في الأعلى للدلالة على قلة عناصر المستويات العليا إلا أن قوتها التأثيرية تزداد.



    " يابن آدم إنما أنت أيام فإذا ذهب يومك ذهب بعضك "
    الحسن البصري

    تعلم من تجارب الآخرين
    فلن تعيش الوقت الكافي لتتعلم كل شيء بنفسك
    الذي لا يطبق حلولا جديدة عليه أن يتوقع مصائب جديدة (براين تريسي)


    ________________________________________


    12-04-2006, 10:22 PM #6

    diamond
    متعلم ممميز

    ________________________________________




    بيانات اضافيه [ + ]

    رقم العضوية : 212
    تاريخ التسجيل : Feb 2006
    أخر زيارة : 12-04-2007 (08:51 PM)
    المشاركات : 978 [ + ]

    التقييم : 121

    لوني المفضل : Cadetblue
    آعجبنيً: 0
    تلقي آعجاب 4 مرة في 3 مشاركة
    ________________________________________

    المستوى الرابع : القيم والاعتقادات

    وهنا نأتي إلى مستوى مهم جدا من المستويات المنطقية العصبية ألا وهو القيم والاعتقادات. ونقصد بها هنا القيم والاعتقادات الحياتية فقط حيث سيأتي الكلام عن القيم والقم واعتقادات الدينية في المستوى الأعلى ( قمة الهرم ) مستوى الاتصالات الروحية. والقيم والاعتقادات تشير إلى أمرين مختلفين في حقيقتهما ولكنهما على علاقة وثيقة فيما بينهما وعلى علاقة وثيقة بالمستويات الأخرى وبينها تأثير متبادل. ولكن دعونا نبدأ ببيان حقيقة كل منهما ثم بيان العلاقة بينهما ثم نعرج بعد ذلك على العلاقة بينهما وبين المستويات الأخرى.

    القيم : يقصد بها كل أمر قَيِّم ( ذو قيمة عالية) ماديا أو معنويا في نظر صاحبه، والقيمة أمر فكري مطبوع في عقل صاحبه نتيجة تجاربه وخبراته في الحياة. ويتشكل في حياة كل إنسان نظام للقيم متشابك الأجزاء بعضها أكثر قيمة من بعض. وتتغير هذه القيم صعودا وهبوطا متأثرة بتجارب الانسان وخبراته. وتمثل القيم دوافع خفية تعمل من وراء ستار ولها تأثير كبير في حياة الناس.

    أما الاعتقاد : فهو وجهة نظر الانسان وقناعاته تجاه الآخرين والأشياء ( إعتقادات الانسان تجاه نفسه تشكل المستوى الخامس : الهوية ) بما فيها اعتقاداته تجاه القيم. والاعتقادات تبدأ ضعيفة برأي يتطور إلى قناعة ثم يترسخ كاعتقاد.

    بعض هذه القيم والاعتقادات تكون مغروسة بحكم الفطرة وبعضها يتم استحداثها. فمن أمثلة الأشياء التي يثمنها ويقيمها الانسان حب المال والأبناء والنساء، قال الله تعالى : ( زين للناس حب الشهوات من النساء والبنين والقناطير المقنطرة من الذهب والفضة والخيل المسومة والأنعام والحرث، ذلك متاع الحياة الدنيا والله عنده حسن المآب ) آل عمران 14. فالانسان يحب بفطرته هذه الأشياء ولكنه إذا وعظ وذكر وتعمق الايمان في نفسه آثر ما أعده الله له في الآخرة على متاع الدنيا. فالمتاع هو المتاع ولكن هذا مقدم في الدنيا وهذا مؤخر في الآخرة. والتسامي على الشهوات المقدمة يأتي نتيجة نمو قيم روحية أعلى سنتحدث عنها في المستوى السادس.

    ولنأخذ مثالا آخر يبين كيف تتكون القيم والاعتقادات الحياتية :

    لو أن طالبا في المدرسة حضر درسا في الرياضيات الاحصاء مثلا ( شئ من الأشياء ) مع الاستاذ س ( الآخرين ) ، كانت البيئة الصفية ممتازة ( المستوى الأدنى للهرم ) ، وقد ركز أثناء الشرح وأنصت ( سلوك )، كما أن قدراته العقلية والمعرفية مناسبة للصف الذي يدرس فيه الآن، إذا واجهته صعوبة في فهم الدرس فسيتكون لديه رأي أن الأستاذ س ليس لديه قدرة على الشرح ، هذا في حالة أن تجاربه السابقة كانت تشير إلى قدرته على فهم الرياضيات وكان س لأول مرة يدرسه، فإذا كان المدرس قد درسه من قبل وفهم منه فإن الرأي سيكون تجاه الدرس الجديد ( الاحصاء ) بأنه ربما يكون صعبا، فإذ تكرر الأمر ترسخ الرأي حتى يتحول إلى قناعة ثم اعتقاد. لو افترضنا أنه اعتقد أن درس الاحصاء صعب ( مستوى الاعتقادات ) هذا سيولد عنده قدرة إحصائية ضعيفة ( مستوى القدرات )، مما سينتج عنه على مستوى السلوك فتور وخمول وعدم تركيز لاعتقاده بأنه مهما فعل ومهما كانت البيئة مناسبة فلن يفهم الاحصاء، وهذ الأمر يحدث بشكل تلقائي إذا ترسخت القناعة، وهذا هو سر التأثير القوي للاعتقاد.

    دعونا نسترجع المثال الذي مر سابقا حول الخطابة لنرى أثر القيم والاعتقادات في ذلك. لو لم يكن عند الانسان قدرات خطابية عالية ولكنه كان يمتلك قيمة عالية للخطابة لأنها أمر حيوي وهام في حياته ويمثل أداة حاسمة بالنسبة له لتحقيق أهدافة هذه القيمة العالية ستؤدي إلى توليد دافع لاكتساب هذه القدرة ينتج عنه تنمية الاعتقاد بقدرته على اكتساب هذه القدرة ، فيقوم بالتدرب والمحاولة حتى يصل إلى تحقيق هدفه. إذا فالحل الحاسم لاكتساب القدرة على الخطابة تكون من خلال تنمية قيمة الخطابة! وهذا ما نهدف إلى بيانه في هذه المقدمة. أقوى وسيلة لتوليد دوافع إيجابية دائمة للعمل تكون من خلال توليد القيم وتنميتها.

    هذا يذكرنا بالقيم الخمس الأساسية التي جاء الاسلام لحفظهاألا وهي : النفس والعقل والدين والمال والعرض. فهذه القيم فطر الانسان عليها منذ أن خلقه الله فلو تعرضت حياته للخطر فسيضحي بكل شئ في سبيل انقاذها. فلو أن انسانا طلب منه أن يقفز من على جدار يرتفع مترا لما وجد صعوبة في ذلك ولما تردد، فإذا رفعنا الجدار إلى مترين فربما تردد قليلا قبل أن يقفز، وكلما ازداد ارتفاع الجدار ازدادت الممانعة حفاظا على حياته وسلامته، فلو أن ارتفاع الجدا 10 أمتار وخشي على حياته فإنه سيرفض القفز ولكن لو علم أن أسدا على هذا الارتفاع سيهاجمه ليأكله ويقضي على حياته فإنه سيخاطر بالقفز أملا في النجاة بحياته التي يعطيها قيمة عالية رغم أن سلامته ستتعرض للخطر فلربما يصاب بكسور نتيجة للقفز ولكنه على الأقل سيحافظ على حياته
    منقول من المكتبة النقسية



    ugl hgfvl[m hggy,dm hguwfdm


    المربد غير متصل
    رد مع اقتباس
  3. تكبير الخط تصغير الخط
    بتاريخ : 06-11-2018 الساعة : 12:18 AM رقم #2
    كاتب الموضوع : المربد




    • بيانات محمد ابو عبدو
      رقم العضوية : 1446
      عضو منذ : Jan 2018
      المشاركات : 594
      بمعدل : 2.66 يوميا


  4. يسلمو دياتك حكيم
    علينا ان نفهم انفسنا من خلال علاقة الانسان بذاته
    شكرا

    محمد ابو عبدو غير متصل
    رد مع اقتباس



المواضيع المتشابهه

  1. الجرعات العشبية
    بواسطة المربد في المنتدى تعليم طب الاعشاب
    مشاركات: 14
    آخر مشاركة: 01-28-2018, 01:00 AM
  2. البرنامج الافضل NetBeans IDE 8.0 اقوى برامج من محررات لغات البرمجة
    بواسطة وسام المهدي في المنتدى قسم برامج الكمبيوتر
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 08-09-2014, 12:19 PM
  3. تعلم برمجة وتصميم المواقع والمنتديات كما في شركات البرمجة
    بواسطة ابن مصر وبحبها في المنتدى قسم الاتصالات والجوال
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 01-16-2014, 05:51 PM
  4. العصبية الزائدة
    بواسطة ام حمزة في المنتدى مع المربد لكل سؤال جواب
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 09-22-2011, 04:38 AM
  5. ماهي البوليبات المعوية
    بواسطة هاشم المربد في المنتدى امراض الباطنية والجهاز الهضمي
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 08-01-2011, 11:12 PM

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك