اول كتابتي عن الطاقة بمثل
رحم الله الوالدة اقعدها المرض طويلا ولا تستطيع الوقوف على رجليها وفجاة كنا جالسين وكان هناك صوت مخيف بالباب الخارجي جعلنا نركض لاستكشافه واذ بوالدتي تسبقنا بالركض قالت اني مشيت - فالسر يكمن بالطاقة التي جائتها من داخلها فامشتها - بدات افكر طويلا في هذه الحادثة وتابعت بحثي بمتابعتي للعالم الكبير الفقي رحمه الله وللدكتور طارق سويدان والدكتور صلاح الراشد الى جانب تخصصي بعلم الاجتماع جعلتي اتعرف الى كثير من مكامن الطاقة عند الانسان التي لم يستخدمها وان شاء الله نتعاون في سبر اغوارها واستخراجها والعمل بها



h,g ;jhfjd uk hg'hrm fleg